الأربعاء، 5 مارس، 2014

بعيداً عن الرجيم كيف نحقق وزن مثالي طبيعياً؟

بعد أن أصبحنا جميعاً نعلم تماماً النتائج السلبية والضارة للوزن الزائد على الصحة بشكل عام فقد بتنا نود المحافظة على وزن رشيق بعيداً عن السمنة والترهل والوزن الزائد.
 
ولكن من منا لم يجد صعوبة في إتباع الأنظمة الغذائية المتعددة التي تزعم أنها قادرة على مساعدتك على الحصول على الوزن المثالي؟.
 
إن ما يمكن أن يستغرب له العديد منا هو أنه يمكننا الحصول على الوزن الذي نريد من دون أن نضطر إلى إتباع أي "رجيم" غذائي صارم.
 
وإنه يمكننا الحصول على الوزن المثالي الذي نرغب بشكل طبيعي.
 
قد يجد الكثير من الأشخاص أنفسهم يعانون من "عودة" الكيلوغرامات التي استطاعوا التخلص منها عبر إتباعهم لنظام غذائي صارم وذلك فور انتهاء برنامجهم الغذائي ولكن قبل أن "يستمتعوا" بوزنهم الجديد.
 
ويقول الخبراء إن 85 في المئة من الأشخاص الذين يتبعون "رجيم" غذائي قاسي لتخفيف الوزن سرعان ما يستعيدون وزنهم القديم خلال بضعة أشهر أو بضعة سنين.
 
ولكن ما هي الطريقة الأمثل للمحافظة على الوزن السليم من دون الاعتماد على أنواع "الرجيم" غذائي؟.
 
يقول الخبراء إنه بإمكاننا التخلص من الوزن الزائد والمحافظة عليه بشكل طبيعي من دون الاعتماد على الحمية.
 
أضف "الأخضر" إلى الطعام
لا يتطلب المحافظة على الوزن السليم الانتباه فقط إلى "الكمية" التي تتناولها بل أيضاً يجب أن تنتبه إلى "نوعية" الطعام التي تدخلها إلى جوفك.
ينبغي أن تشكل الخضراوات النسبة الأكبر من نظامك الغذائي حيث أن المواد المضادة للتأكسد الموجودة في هذه المواد الغذائية الطبيعية يمكن أن تحمي أجسامنا من الجذور الحرة المؤذية.
كما أن الخضراوات وخاصة الخضار ذات الأوراق الخضراء تحتوي على كمية قليلة من الكاربوهيدرات وبالتالي فإنها تقدم للجسم سعرات حرارية قليلة.
ولكن هذا لا يعني أن نتخلص نهائياً من اللحوم بل يجب تناولها بنسب معتدلة ويفضل أن تكون خالية من الدهون.
 
الماء هو العنصر الأساسي 
لا تستهين أبداً بأهمية عنصر الماء على المحافظة على الوزن السليم.
ويمكن للماء أن يتغلب في فعاليته على معظم أنواع الرجيم والتي يعود فيها الوزن القديم بعد فترة قليلة من إنهاء البرنامج الغذائي.
تعتبر كمية الماء الكافية من الأمور الأساسية التي تساعد على تسهيل عملية الهضم وامتصاص الطعام وتساعد الدورة الدموية بالإضافة إلى أنها تساعد الجسم على التخلص من المواد المضرة.
ولكي تحافظ على الوزن السليم فإنه من الأفضل أن تدخل الماء إلى نمط حياتك اليومي.
ويفضل أن تشرب ما بين الستة إلى ثمانية أكواب من الماء يومياً ولا يمكن أن تعتبر أن فنجان القهوة أو الشاي هو بمثابة الماء الطبيعي.
وفي كثير من الأحيان يمكن أن نخطأ فهم جسمنا عندما يطلب الماء معتقدين أننا جائعون.
الأمر الذي يدفعنا إلى تناول الطعام من غير أن يحتاجه الجسم فعلاً مما يزيد من الوزن.
ولذلك فإن تناول الكمية المناسبة من الماء خلال النهار تمنع شعور الجوع "الكاذب" من اختراقنا وبالتالي تجعلنا نستمتع فقط لنداء الجوع الحقيقي.
والابتعاد قدر الإمكان عن الجفاف يمنع الشعور بالتعب.
كما أن استهلاك كمية جيدة من الماء لا يدفع فيك النشاط والحيوية فقط بل يمدك بالطاقة التي تساعدك على مواجهة يومك بنجاح.
 
ابتعد عن القلق
في حال أردت المحافظة على الوزن المثالي فإنه من الضروري أن تبتعد عن القلق والإجهاد النفسي قدر الإمكان.
يمكن أن يحرض الإجهاد النفسي الغدة الكظرية على إفراز هرمون الأدرينالين وزيادة نسبته في مجرى الدم مما يجبر الجسم على الاحتفاظ بالدهون.
وتؤثر حالات الإجهاد النفسي المزمنة على عملية الأيض مما يزيد من وزن الشخص من دون أن يكون هناك أي زيادة في كمية السعرات الحرارية التي يتناولها.
وما يزيد المشكلة سوءً أن العديد منا قد يلجئون إلى الطعام معتقدين أنه الحل لمواجهة الإجهاد النفسي.

ردود الأفعال:

0 التعليقات:

إرسال تعليق