الثلاثاء، 4 مارس، 2014

طفل يغتصب شقيقته

 يخضع صبي بريطاني في الثالثة عشر من عمره للمحاكمة بعد قيامه باغتصاب شقيقته البالغة من العمر 7 أعوام. وقالت صحيفة "ديلي تليجراف"  البريطانية اليوم، إن محكمة القاصرين في مدينة بلاكبيرن استمعت إلى أن الصبي، البالغ من العمر الآن 13 عامًا، ارتكب عدداً من الجرائم الجنسية ضد شقيقته خلال الفترة بين مارس ومايو من العام الماضي. وأضافت أن الصبي، الذي لم يتم الكشف عن هويته لأسباب قانونية، اعترف أمام المحكمة بالذنب في تهمة اغتصاب، وتهمتي خدش الحياء، وتهمة تحريض طفلة على الانخراط في نشاط جنسي. وقضت محكمة القاصرين بمدينة بلاكبيرن بوضع الصبي في مركز لإعادة تأهيل المجرمين الصغار، وإدراج أسمه في سجل مرتكبي الجرائم الجنسية لمدة عامين وستة أشهر. وأشارت الصحيفة إلى أن أخصائيين اجتماعيين يعملون الآن على إعادة الصبي إلى منزل عائلته في الأشهر المقبلة.


اقرأ المقال الاصلى فى المصريون

ردود الأفعال:

0 التعليقات:

إرسال تعليق